[ التشميرة الثانية عشرة ]

بسم الله الرّحمن الرّحيم

في زمن الإعلان وطغيان المادة.. غزو فكري من جميع الجهات.. صحف يومية.. ومجلات أسبوعية وشهرية.. محطات فضائية لا عد لها ولا حصر.. ومحطات إذاعية تصم الأذن .. هذا هو الغزو الفكري الذي اخترق صفوف المسلمين.. فبدأ البعض ينزل من عليائه درجة.. درجة.. ويتعثر خطوة.. خطوة.
سقطت بعض القيم.. وهانت السنن وأصبح المنكر معروفًا.. والمعروف منكرًا.
في مجلس حافل بحماس الشباب.. تحدث.. وقال.. أخصكم بالحديث لأن حماس الشباب في عيونكم.. وهم الأمة في قلوبكم..
لن أشرح طويلا.. ولن أذهب بكم بعيدًا.. ولعل الله يرزقني الإخلاص في العمل..
فقد بدأت منذ سنوات.. ولكن أيها الأحبة.. هذا جهد فرد واحد.. ربما أسافر أو أمرض.. بل ربما أقصر.. وتضعف همتي.. ثم إن طاقتي محدودة وجهدي متواضع.
ولكن الأهم أن نكون شركاء في العمل.. إخلاص النية والتشمير في العمل وعدم الفتور والتقاعس أمور مهمة.. فعملنا يحتاج إلى سرعة ومتابعة.. وحرص..
أنصت الجميع وهو يطرح فكرته ويقول:
كما تعلمون فإن متابعة الصحف والمجلات وما يصدر منها يحتاج إلى أمرين:
الأول: شكر من أجاد وتهنئته وتثبيته وتشجيعه ومشاركته في الآراء والملاحظات.
الثاني: من زل بقلمه وسقط لسانه.. فهو يحتاج إلى نصح وإرشاد لعل الله أن يهديه إذا كان عن سهو وغفلة وإذا كان عن مبدأ ومعتقد فإننا نحجم فكره ونبين معتقده، ولا ندعه يلوث مجتمعنا.
كما أن هناك أمورًا نرى أنها تحتاج إلى إشهار وتوضيح وحث الناس على التمسك بها.
نثبت الكاتب.. ونشد من أزره ونصحح الخطأ ونحيي الأمور الطيبة..
أرأيتم إنه عمل ممتع وقبل ذلك ثغرة من ثغور الإسلام يجب الوقوف عندها والأخذ بزمامها..
الأمر يحتاج إلى متابعة ولكم أن تروا النتائج السريعة، فالقبول ولله الحمد كثير والخير باق.. فقط نحتاج إلى جهد يسير خاصة أننا مجموعة كاملة نستطيع أن نقرأ الصحف والمجلات جميعها ونرى ما بها من الإيجابيات والسلبيات.
قرر الجميع البداية في هذا العمل الخيري التطوعي.. وتم توزيع الصحف والمجلات على الحضور.. فكان من نصيب البعض مجلة وصحيفة والآخر صحيفة.. كل بحسب ظروفه ومشاغله.
وتم اختيار يوم في الأسبوع يكون بمثابة لقاء لهم. يعرضون فيه ما يرون ويقرءون.. ويحررون رسائل شكر أو عتاب أو مناصحة..
إنها محاولة بسيطة في الطريق الطويل..
إنها ثغرة يدخل على الإسلام منها.. قاموا بمحاولة لسدها..فهل من مشمر ليساعدهم ويعينهم..
الأمر يحتاج إلى ورقة وقلم من كل فرد..
إنه الجهد النافع.. إنه الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر..
إنه التواصي بالحق..
هل من مشمر؟!
ورقة وقلم.. واحتساب!!
شمر!! ماذا تنتظر؟!
يُتبع بإذن الله تعالى‘

رابط ذو صلة

Advertisements

About طلبا لمرضات الله

أرجو رحمة الله ورضوانه سبحانه وتعالى~
هذا المنشور نشر في مُختارات دعوية. حفظ الرابط الثابت.