~ فتش على القلب الضائع ~

 

بسم الله الرّحمن الرّحيم

قال الحسن البصري: «بين دعوة السر ودعوة العلانية سبعون ضعفًا ولقد كان المسلمون يجتهدون في الدعاء وما يسمع لهم صوت إن كان إلا همسًا بينهم وبين ربهم وذلك إن الله تعالى يقول: {ادْعُوا رَبَّكُمْ تَضَرُّعًا وَخُفْيَةً..}.

«وإذا كان الدعاء المأمور بإخفائه يتضمن دعاء الطلب والثناء والمحبة والإقبال على الله فهو من أعظم الكنوز التي هي أحق بالإخفاء والستر عن أعين الحاسدين وهذه فائدة من أعظم الكنوز التي هي أحق بالإخفاء والستر عن أعين الحاسدين وهذه فائدة شريفة نافعة» [ابن القيم].

أخي المسلم: «فتش على القلب الضائع قبل الشروع ، فحضور القلب أول منزل من منازل الصلاة فإذا نزلته انتقلت إلى بادية المعنى فإذا رحلت عنها أنخت بباب المناجاة فكان أول قرى ضيف اليقظة كشف الحجاب لعين القلب فكيف يطمع في دخول مكة من لم يخرج إلى البادية بعد؟!» [ابن القيم].

أخي: هل سمعت بقصة المرأة الزانية التي سقت كلبًا فغفر الله لها؟ «فهذه سقت الكلب بإيمان خالص كان في قلبها فغفر لها وإلا فليس كل بغي سقت كلبًا يغفر لها فالأعمال تتفاضل بتفاضل ما في القلوب من الإيمان والإجلال» [ابن تيمية].

أخي المسلم: أما بلغك كيف كانت عبادة الصالحين.. وتوجه المخلصين؟! كم ضنوا بالطاعات من الآفات.. وحرصوا على سلامتها من العاهات، فألبسوها لباس الإخلاص والصدق.. فحصنوها في مكان حصين.. وحرز أمين.

ألا ترى إلى سيد العباد.. وزينة الزهاد، عامر بن عبد قيس كان رحمه الله لا يتنفل في المسجد مع أنه كان يصلي في كل يوم ألف ركعة!

وهذا الفقيه الرباني.. متين الإيمان، أبو وائل شقيق بن سلمة كان إذا صلى في بيته نشج نشجيًا، ولو جعلت له الدنيا على أن يفعله وأحد يراه ما فعله.. رحمه الله.

وعلى هذا الطريق كان الربيع بن خثيم الثوري.. صاحب الهدى النبوي.. تلميذ ابن مسعود.. وصاحب الخط المسعود. كان عمله رحمه الله كله سرًّا، فربما دخل عليه الداخل وقد نشر المصحف،/ فيغطيه بثوبه.

وكان أيوب السختياني رحمه الله إذا غلبه البكاء في مجلسه قام.. حتى لا يفطن أحد لذلك.

وهذا ابن سيرين (رحمه الله) كان يضحك بالنهار ويبكي بالليل.

أخي: وأعجب معي من داود بن أبي هند رحمه الله.. صام عشرين سنة، ولم يعلم به أهله، وكان يأخذ غذاءه ويخرج إلى السوق، فيتصدق به في الطريق، فأهل السوق يظنون أنه قد أكل في البيت، وأهل البيت يظنون أنه قد أكل في السوق!

أخي المسلم: ذاك هو خُلُق المخلصين.. ومسلك الأوابين.. انقطعوا بقلوبهم عن الخلق.. فربحوا بتجارة الصدق. فأتوا من ذلك بالأعاجيب.. فوآاهٍ لها من غايات لكل أريب.

رابط ذو صلة،

يُتبع بإذن الله تعالى.

 

Advertisements

About طلبا لمرضات الله

أرجو رحمة الله ورضوانه سبحانه وتعالى~
هذا المنشور نشر في مُختارات دعوية. حفظ الرابط الثابت.

أترك ردًّا ~

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s